البنك العربي يحقق أرباحا صافية بـ 601 مليون دولار

 سلوان الاخبارية

بلغت أرباح مجموعة البنك العربي بعد الضرائب والمخصصات 601 مليون دولار لنهاية الربع الثالث من العام الحالي مقابل 618 مليون دولار للفترة ذاتها من العام الماضي.
وقال البنك في بيان أصدره اليوم السبت إن صافي الأرباح التشغيلية للمجموعة نما بنسبة 9 في المائة بعد استثناء أثر الانخفاض في أسعار الصرف لعدد من العملات العربية والأجنبية.
وأضاف أن هذه النتائج جاءت لتؤكد قدرة البنك على الاستمرار في النمو وتحقيق الأرباح والمساهمة في تعزيز مركزه المالي، حيث بلغت حقوق الملكية 5ر8 مليار دولار كما في نهاية أيلول من العام الحالي.
وأظهرت التسهيلات الائتمانية نموا بنسبة 6 في المائة لتصل إلى 25 مليار دولار بالمقارنة مع 7ر23 مليار دولار، كما في نهاية العام 2016، في حين استقرت ودائع العملاء عند 6ر33 مليار دولار كما في 30 أيلول 2017.
وقال رئيس مجلس إدارة البنك صبيح المصري ‘تشكل الربحية المحققة للربع الثالث من هذا العام مؤشرا واضحا على قدرة مجموعتنا المصرفية على مواصلة الوتيرة الصحية لأرباحها وإيراداتها التشغيلية، ودليلا على النجاحات التي تحققها في تنويع مصادر هذه الإيرادات.
وأضاف أن البنك يسعى باستمرار لتعزيز نقاط القوة التي يتمتع بها نموذج أعمال البنك والاستفادة منها لتحقيق افضل النتائج بالشكل الذي يسمح بمواصلة مسيرة أدائه الإيجابي وتعزيز موقعه في السوق المحلية والخارجية.
بدوره، بين المدير العام التنفيذي للبنك العربي، نعمة الصباغ أن البنك ماض في تحقيق نتائج إيجابية مستفيدا في ذلك من مزايا التواجد النشط والإمتداد الواسع لشبكته المصرفية محليا وخارجيا، حيث حقق البنك نموا في صافي إيراداته التشغيلية لتصل إلى 894 مليون دولار، وبلغت نسبة النمو 9 في المائة اذا تم استثناء أثر الانخفاض في أسعار الصرف لعدد من العملات العربية والأجنبية.
وأضاف ان البنك استمر في الاحتفاظ بنسبة سيولة مرتفعة حيث بلغت نسبة القروض الى الودائع 1ر69 في المائة كما حافظ على جودة محفظة التسهيلات الائتمانية ومتانة مركزه المالي، وانعكس ذلك من خلال استقرار نسبة القروض المتعثرة إلى إجمالي القروض عند 8ر4 في المائة مع الاحتفاظ بمعدل تغطية تجاوز 100 في المائة، وبلغت نسبة كفاية رأس المال 9ر15 في المائة.
يشار إلى أن مجلة غلوبال فاينانس العالمية كانت قد اختارت البنك العربي كأفضل بنك في الشرق الأوسط للعام 2017 وذلك للعام الثاني على التوالي.